الجمعة، 26 ديسمبر 2014

ترجمة شيخنا الشيخ محمد زياد بن عمر التكلة

ترجمة الشيخ محمد زياد بن عمر التكلة
إعداد تلميذه ومحبه أبو عبدالرحمن الفلازوني
إنه صاحب السمت الحسن والأدب الجم , شيخي ابو عمر محمد زياد بن عمر بن محمد التكلة الدمشقي أصلا" المقيم برياض نجد
مولده:
ولد حفظه الله في دمشق بسوريا
شيوخه وتلقيه العلم:
وفق الله شيخنا لطلب العلم على يد جماعة من أهل العلم وكبارالمشايخ، وقد منحه ذكاء وحافظة نادرة فحفظ عددا لا بأس به من المتون فى العقيدة و الحديث والفقه وغيرها ودرسها على جمع من كبار العلماء منهم:
1_سماحة الوالد العلامة شيخ الحنابلة في عصرة عبد الله بن عبد العزيز بن عبد الله بن عبد الكريم العقيل)رئيس الهيئة الدائمة بمجلس القضاء الأعلى في المملكة السابق( المولود بعنيزة سنة 1335هـ والمتوفى فى شوال سنة1432هـ وهو أكثر من لازمه من شيوخه وأستفاد منه فى الفقه والحديث والعقيدة ومختلف العلوم ,حتى تأثر به شيخنا التكلة تأثرا" كبيرا" فجمع له ثبت يحتوى على ترجمته وأسانيده وسمه "بفتح الجليل" في ترجمة وثبت شيخ الحنابلة عبد الله بن عبد العزيز العقيل" و "مجموع فيه من آثار سماحة الشيخ عبد الله بن عبد العزيز العقيل في الذكريات والتاريخ والتراجم" وكتاب "النوافح المسكية من الأربعين المكية":

2_ ومن شيوخه الشيخ المحدث الأثري الفقيه،النابغة، كبير المفتين، ورئيس العلماء المتقنين، أبو عبدالله عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالرحمن بن محمد بن عبدالله آل باز المولود في الرياض 12من ذي الحجة لعام 1330هـ,والمتوفى فى يوم الخميس 27 من محرم الحرام لعام 1420هـ عن عمر يناهز التسعين عاماً رحمه الله,وقد كاتبه وراسله شيخنا التكلة ,وحضر له يسيرا" واستفاد منه كثيرا"وقد أخبرنا أنه من أجل من استفاد منه وحضر له,وترجم له ترجمة وافية وخرج أحاديث كتاب " التحفة الكريمة في بيان كثير من الأحاديث الموضوعة والسقيمة" لشيخنا العلامة ابن باز تحت عنوان "الدرة اليتيمة بتخريج أحاديث التحفة الكريمة" .
3_ العلامة الأثري ,والشيخ الألمعى, مفخرة علماء أهل السنة عبد الله بن عبد الرحمن بن عبد الله بن إبراهيم بن فهد بن حمد بن جبرين المولود في بلدة محيرقة، وهي إحدى قرى القويعية عام 1352هـ,والمتوفى فى يوم الاثنين20من رجب لعام1430هـ عن عمر يقارب 77 سنة بعد أن عانى من المرض,وقد أخذ عليه شيخنا العقيدة والفقه وكثير من المتون شرحا. وترجم له ترجمة جاء فيها"كان شيخنا -رحمه الله- آيةً في التواضع، يجلس في غالب دروسه العامة بين طلبته، لا خلف منصة وطاولة، ولا يتمّيز عنهم بارتداء المشلح (البشت)، ويتواضع لطلبته جدًّا، وهكذا بيته متواضع جدًّا، وأثاثه من النوع العادي.. زهدٌ ماثلٌ ممن لو شاء سَعَت الأموالُ إليه، والسيارة التي كان يركبها ذُكر لي أنه لم يشترِها، بل أُهداها له أحدُ الأمراء مع عزيمةٍ بأن يستخدمها.. بابُه مفتوح، وقلبه مفتوح، يقابلك دائمًا بابتسامته المحببة؛ التي تفرض عليك احترامَه مع لحيته البيضاء المهيبة، تحاول جاهدًا أن تقبّل رأسه فلا تنجح إلا نادرًا؛ لأنه يعترضك بوضع ساعده فوق رأسه، أو يمسك عنقك، وما قوي الناس على تقبيل رأسه - بشيء من اليُسر والأمان! - إلا في أواخر سني عمره!وأذكر في ذلك موقفين معي:
مرة في أحد دروسه ذكر معلومة مشتهرة عن الصحابي الجليل معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه، لكنها غير ثابتة عند التحقيق، فكتبتُ ورقة بذلك وأرسلتُها للشيخ، فقرأها أمام الحضور، وقال بكل تواضع: هكذا كتب الأخ، ونستغفر الله إن أخطأنا.
ولا أنسى لَمّا طلبت من سماحته الكتابة بشأن القطعة المكذوبة التي وضعها بعض الغلاة وزعموا أنها من مصنف عبد الرزاق الصنعاني، وكتبتُ فيها كتابة، وأعطيتُها مع الأصل المردود عليه لمكتب الشيخ، فلم يَرُعني إلا اتصالٌ في اليوم التالي، وآخر ما توقعتُه أن يكون المتصل هو الشيخ بنفسه، فقال بنبرته المعتادة بعد السلام: معكم عبد الله بن جبرين -هكذا دون ألقاب- ولعله قال: (معكم أخوكم) أيضًا! وقال: اتصلت بك قبل ذلك وجوالك مغلق لأشكرك على كتابتك، وقد كتبتُ لك بيانًا في الموضوع تفضل وخذه من المكتب، وختم بدعوات صالحات أرجو من الله إجابتها، وأنهى المكالمة بالسلام، وأنا لا أكاد أستوعب الموقف الذي أثّر بي كثيرًا من تواضع الشيخ، وسرعة استجابته - مع انشغاله التام بالدروس المكثفة وقتها وغيرها - والتشجيع والدعاء.أ.هـ
4_ العالم السلفيٌّ، والفقيه الشافعيٌّ، والداعية المربٍّ، الشيخ أبو لطفي الدمشقي، محمد بن لطفي بن عبد اللطيف بن عمر بن درويش بن عمر بن درويش بن محمد بن عمر بن محمد ياسين الصباغ المولود فى دمشق لعام ، وهو من عُلَماء العربيَّة وأُدَبائها، وهو باحثٌ ومحقِّق، وكاتبٌ ومصنِّف، وخَطيبٌ ومحاضِر، وصفه شيخُه علي الطنطاوي بقوله: ((إنه أحد الفرسان الثلاثة الذين عرفتهم تلاميذَ صغارا، وأراهُم اليوم ويراهم الناس أساتذةً كبارًا: يقصد رحمه الله "الشيخ عصام العطار،والشيخ زهير الشاويش، وشيخ شيخنا المترجم له الشيخ محمد لطفي الصباغ ".
5_الشيخ الأستاذ الدكتور محمد أديب صالح أستاذ ورئيس قسم القرآن والسنة بجامعة دمشق, وأستاذ أصول الفقه بكلية الحقوق فيها, وأستاذ ورئيس قسم السنة وعلومها بجامعة الإمام محمد بن سعود في الرياض سابقا, ورئيس تحرير مجلة"حضارة الإسلام وهو من مواليد عام 1926م ولد في قطنا جنوب غرب دمشق".

6_فضيلة الشيخ : عبدالعزيز بن إبراهيم بن قاسم . القاضي بالمحكمة الكبرى بالرياض سابقاً.
7_ عبد الكريم بن عبد الله بن عبد الرحمن بن حمد الخضير ضو هيئة التدريس في قسم السنة وعلومها في كلية أصول الدين بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية بالرياض
سابقا" المولود في بريده سنة 1374هـ.
8_العلامة الحافظ، المحدث الفقيه المتبصر، الحكيم الورع، و الداعية النبيل –نحسبه كذلك و لا نزكيه على ربنا «عبد القادر الأرناؤوط» إلا أن اسمه في الهوية الشخصية هو «قَدْري». ونسبه هو:«قَدْري بن صَوْقَل بن عَبْدُول بن سِنَان...». وأما شهرته بالأرناؤوط فهي عبارة عن لقب أطلقه الأتراك على كل ألباني.وقد ولد بقرية « فريلا في إقليم كوسوفا من بلاد الأرنؤوط في ما كان يعرف بيوغوسلافيا سابقا"، سنة 1347هـ – 1928م,وقدلازمه شيخنا التكلة ثلاث سنوات,حتى تخرج عليه فى الحديث فكان شيخه الأول فيه, وظلت صلت شيخنا بشيخه الأرنؤوط وطيدة جدا"ألى وفاته رحمه الله وكان مما قرأه عليه رسالته (الوجيز فى منهج السلف الصالح).
9_ الشيخ المحدث سعد بن عبد الله بن عبد العزيز بن سليمان بن عبد العزيز بن سليمان بن محمد بن عبد العزيز بن حُمَيِّد ,ويرجع نسبه إلى الوهبة من قبيلة تميم ,ولد الشيخ عام 1374 هـ بمدينة الطائف,يقول عنه شيخنا وهو ثانى شيوخي فى الحديث,وقد لازمته عشر سنين قرأت وسمعت عليه الكثير.
قلت هؤلاء بعض شيوخ الدراية ممن أخذ عليهم شيخنا وغيرهم.
مشايخ القران الكريم:
10_فضيلة الشيخ مصباح ابراهيم محمد الشيخ على ودن المولود فى25/4 لسنة 1943م بدسوق بمحافظة كفر الشيخ بمصر وهوعضو نقابة القراء بمصر ،وعضو بالمقارىء المصرية التابعة لوزارة الأوقاف ،والجامع للقراءات العشر الصغرى, وقد رحل إليه شيخناوقرأ ختمةَ كاملةً بقراءة عاصم وكان ذالك يوم الأربعاء السادس من إبريل لسنة1432هـ.
وأخبرنا شيخنا أنه قرأ بعض القران وأجيز بباقيه من عدة شيوخ منهم:
_فضيلة الشيخ محمد بن لطفي الصباغ وقد تم الأشارة اليه سابقا" برقم 4فيمن ذكرناهم من شيوخ شيخنا
11_الشيخ العلامة الفقيه القارئ المقرئ المعمَّر بكري بن الشيخ عبد المجيد الطرابيشي الدمشقي، المولود في دمشق سنة ( 1338 هـ - 1920م),والمتوفى فى1 ربيع الثاني سنة(1433هـ) عن عمر يناهز الخامسة والتسعين , وهو من أعلى القراء سنداً من طريق الشاطبية,وقد قرأ عليه شيخنا الفاتحة جمعا" والحزب الأول لعاصم ومنظومته فى إسناد القران عن شيخه الحلوانى وأجازه رحمه الله تعالى.
12_الشيخ المقرئ علي بن محمد توفيق ابنُ عليِّ بن مصطفى بن عليٍّ النحاس الفارسكوري, المولود بفارسكور بمحافظة دمياط 1939,والمقيم بالقاهرة الان.
13_الشيخ القارئ ذي الصوت الخاشع الندي كما أخبر عنه شيخنا التكلة, القارئ عادل بن سالم بن سعيد الكلباني المولود بمدينة الرياض في يوم الجمعة 25/9/1378هـ الخامس والعشرين من شهر رمضان المبارك عام ثمانية وسبعين وثلاثمائة وألف,وهو إمام جامع الملك خالد في أم الحمام بالرياض,قلت قد سمع عليه شيخنا القرآن كاملا",وقرأعليه لعاصم إلى سورة النساء وأجازه حفظه الله تعالى.
مشايخ الحديث وروايته:
وفي الحديث قرأ وسمع السبعة وغيرها على المشايخ:
14_العلامة المحدث الفقيه الصالح أبو النصر ثناء الله مدني بن عيسى خان بن إسماعيل خان الكلسوي ثم اللاهوري الباكستاني السلفي ولد في قرية ( كلس ) من مضافات مدينة لاهور في البنجاب سنة 1360هج الموافق( 1940 م), وقد قرأ وسمع عليه شيخنا أكثر من ثلاثين كتابا" من كتب السنة وعلى رأسها الكتب السبعة بكمالها,وأكثر من ثلاثين رسالة فى المصطلح وغيره.
15_الشيخ المحدث المسند عبد الوكيل بن العلامة عبد الحق بن عبدالواحد الهاشمي الهندي المكي المولود سنة 1357هـ ، وأيضا" هو ممن قرأ وسمع عليه شيخنا أكثر من ثلاثين كتابا" من كتب السنة وعلى رأسها الكتب السبعة بكمالها,ومسند أحمد بتمامه.
16_الشيخ العلامة المحدث محمد إسرائيل بن إبراهيم بن عبد الحليم السلفى الندوي الهندي ، قرأ وسمع عليه شيخنا الكتب السبعة بكمالها وبلوغ المرام.
17_والشيخ العلامة المحدث، أبو عبد الرحمن، صبحي بن جاسم بن حميد الحسيني السامرائي المولود ببغداد يوم الأضحى سنة 1354 الموافق 1936م وتوفي ليلة الثلاثاء 16شعبان سنة1434هـ,قلت وقد قرأعليه شيخنا كتب ومتون وأجزاء كثيرة منها الكتب السبعة وغيرها جمعها شيخنا التكلة فى رسالة سماها جامع المقروءات والمسموعات على الشيخ المحدّث صبحي بن جاسم البدري السامَرّائي,وخرج له ثبت سماه اللمعه فى أسانيد الكتب السبعة,وترجم له ترجمة رائعة.
وسمع ايضا" على جماعة منهم
17_ الشيخ المسند الصالح المعمَّر أحمد علي بن الشيخ محمد بن يوسُف اللّاجْبُوري السُّوْرَتي الهِنْدي،المولود سنة 1336هـ بالهند,و نزيل مدينة لِسْتَر في إنكلترا، والمتوفى بها سنة1432هـ ،
18_والسيد الصالح المعمر أحمد بن قاسم بن علي اليقيني الحسني التهامي المولود سنة 1313هـ ، وغيرهم، ذكر
44

أبرزهم في إجازته.
وللشيخ شيوخ سماعا وإجازة يزيدون كما أخبرنى فى إجازته لى عن المائتين فيهم أكثر من عشرين مما عاش ثمانين سنه بعد شيخه,منهم:
19_العلامة عبد الله بن عبد العزيز بن عقيل رحمه الله وقد مضي ذكره فى شيوخ الدراسة والدراية,وقد قرأ شيخنا عليه وسمع مسند أحمد بتمامه وقطعا" صالحة من أطراف السبعة والمشكاة
20_فضيلة العلامة الشيخ المعمر أبو عبد الله محمد بن عبد الرحمن بن إسحاق بن عبد الرحمن بن حسن بن محمد بن عبد الوهاب الحنبلي ولد الشيخ محمد سنة (1330هـ) الموافق (1912م)
21_وشيخنا الشيخ المعمر محمد فؤاد بن سليم بن محمد سليم طه الدمشقي, إمام مسجد العمري وهو فوق المائة بقليل، من مواليد سنة 1323 هـ قرأعليه شيخنا التكلة صحيح البخاري كاملا" فى دمشق بسماعه كاملا" [بذكره] على العلامة الامام بدر الدين الحسني,

22_والشيخ العلامة ملحق الحفاد بالأجداد السيد عبد القادر بن عبد الله بن عبد القدر شرف الدين الصنعاني,

23_ العلاَّمة المحدث المسند الكبير الأديبِ المعمرالشيخ عبدالرحمن بن أبي بكر بن عبدالله بن أبي بكر الملا الأحسائي الحنفىالمولود سنة 1323هـ والمتوفى فى سنة 1421هـ
وقرأعليه شيخنا المسلسلات والمجلدين الثالث والرابع وأطراف الكتب عبر الأوائل العجلوانية.

24_شيخنا الشيخ الفقيه المحدث السلفي عبدالرحمن بن سعد بن محمد العيّاف الدوسري الودعاني الطائفي الحنبلي, المولود في روضة سدير في ربيع الأول سنة 1343هـ

25_والشيخ العلامة المفسر عبد القيوم بن زين الله الرحماني البستوي ولد في 20 من شهر يناير 1920م (الموافق للتاسع والعشرين من ربيع الثاني سنة 1338هـ, بقرية دودنيا بمديرية سيدارت نغار بالولاية الشمالية ,وتوفى يوم الأربعاء الوافق 23/5/1429هـ قرأعليه شيخنا الصحيحين بكمالهما فى الهند ,وترجم له بترجمة وافية رائعة.

26_والشيخ عبد الرحمن بن عبد الحي بن عبد الكبير الكتاني الفاسي المالكي, قرأ عليه شيخنا وسمع أجزاء وأطراف كتب كثيرة و منها الشمائل للترمذي والشفا وألفية العراقي والمسلسلات وغيرها.
27_الإمام الكبير، والعلم الشهير فضيلة الشيخ المسند إدريس بن محمد بن جعفر بن إدريس الكتاني المالكي, مولده سنة 1336ه ,قرأعليه العجلوانية وغيرها.

28_الشيخ العلامةالمعمر محمد بن سعد بن بدران الدمياطي القاوُقْجي الحنفي, المولود رحمه الله عام 1337 والمتوفي 15/شعبان عام 1428هـ
29_العلامة البحاثة المؤرخ الشريف أبو أويس محمد بن الأمين بن أبي خبزة العمراني الإدريسي الحسني، السلفي الأثري ,المولود في25 من ربيع الأول1351هـ الموافق شهر يوليو 1932م بتطوان وهومن علماء أهل السنة في المغرب، وهو محقق وباحث مدقق،ومن المحدثين والمسندين الكبار .

30_والشيخ عبد الرحمن بن عبيد الله بنو عبدالسلام المباركفوري,

31_ السيد العلامة المجتهد الزاهد الشيخ محمد بن محمد بن إسماعيل بن عبد الرحمن بن إسماعيل بن مطهر بن إسماعيل بن يحيى بن الحسين بن الإمام المنصور المولد في شهارة في 8 جمادى الأولى لسنة 1333هـ

32_الشيخ العلامة القاضي الفقيه أبو عبد الرَّحمن محمد بن إسماعيل بن محمد بن محمد بن عليِّ بن حسين العمرانيّ، وُلِد بصنعاء المولود عام 1340هـ

33_والشيخ عبد الرحمن بن إسماعيل بن محمد الوشلي الشافعي,

34_و علامة الشام الشيخ عبد الغني بن محمد بن علي الدَّقر الحسيني الدمشقي الشافعي وُلد الشيخ رحمه الله في حي باب الجابية بدمشق سنة 1335 الموافقة لعام 1917 م ,وتوفى فى يوم الخميس 15/شوال / 1423 هـ
35_ومحمد زهير بن مصطفى بن أحمد بن علي الحسيني الشاويش الحسيني الدمشقي ثم البيروتي الحازمي المولود في حي الميدان بمدينة دمشق بتاريخ 8 ربيع الأول 1344 هـ الموافق عام1925م

36_ والشيخ العلامة المحدث، أبو عبد الرحمن، صبحي بن جاسم بن حميد الحسيني السامرائي المولود ببغداد يوم الأضحى سنة 1354 الموافق 1936م وتوفي ليلة الثلاثاء 16شعبان سنة1434هـ,قلت وقد قرأعليه شيخنا كتب ومتون وأجزاء كثيرة منها الكتب السبعة وغيرها جمعها شيخنا التكلة فى رسالة سماها جامع المقروءات والمسموعات على الشيخ المحدّث صبحي بن جاسم البدري السامَرّائي,وخرج له ثبت سماه اللمعه فى أسانيد الكتب السبعة,وترجم له ترجمة رائعة.

37_العلامة المحدث الفقيه المشارك العابدالزاهد محمد بن محمدبن محمد البقالي الهسكوري الطنجي الاثري ولد سنة 1330هـ,وتوفي فى 07/01/2013 بمدينة طنجة، عن عمريناهزال100عام.
38_الشيخ العلامة المسندمحمد رفيع بن محمد شفيع بن محمد يسين العثماني الديوبندي ثم الكراتشوي في 3 جمادى الأولى 1355 هـ الموافق يوليو 1936 مـ.

39_السيد العلامة الفقيه محمد بن قاسم الوشلي المنيري الحسني
40_الشيخ المعمرالحبيب عبدالرحمن بن شيخ بن علوي بن شيخ بن محمد بن أبي بكر الحبشي المولود في شهر صفر سنة 1314 هـ ,هو
41_و الشيخ محضار بن علي الحبشي ,
42_والشيخة علوية بنت عبدالرحمن الحبشي,ثلاثتهم هم أعلى شيوخ شيخنا التكلة رواية وذالك لروايتهم عن الشيخ أبي نصر الخطيب المولود فى سنة1253هـ المتوفى في1329هـ ,وبيان ذلك: أن الخطيب المذكور أجاز للسادة آل الحبشي فدخل في هذه الإجازة الحبيب عبدالرحمن بن شيخ الحبشي ، والحبيب محضار بن علي الحبشي ، والشريفة علوية بنت عبد الرحمن الحبشي . وكل من أدرك حياة أبي النصر الخطيب . وهذه الإجازة لآل الحبشي صحيحة لا شك فيها , ذكرها تلميذ أبي النصر وهو المؤرخ الشهير عبد الستار الدهلوي المكي في كتابه الذي ألفه في ترجمة أبي النصر وهو محفوظ بمكتبة الحرم المكي والله أعلم.
43_العلامة المحدث غلام الله بن رحمة الله بن محمد بن عثمان الكاكري الافغاني مولدا"والباكستانى موطنا"ولد الشيخ في أفغانستان حوالي عام 1345هـ،

44_الشيخ الشيخ المعمّر عبد القادر بن كرامة الله البخاري ثم الرابغي دفينها ت 1420هـ رحمه الله
45_الشَّيْخُ المُسْنِدُ المُعَمَّرُ المُدَرِّسُ بالحَرَمِ المَكِّي: عبد الفَتْاحِ بنُ حُسَيْنٍ رَاوَه المَكِّيُّ رَحِمَهُ اللهُ،المتوفى فى (5/2/1424)،
46_الشيخ القاضي أبو محمد إسماعيل بن علي بن حسين بن أحمد بن عبد الله بن إسماعيل الأَكْوَع المولود فى في مدينة ذِمار ضحى الأربعاء 11 من جمادى الآخرة سنة 1338هـ,و توفي رحمه الله، يوم الثلاثاء 22 شوال 1429 هـ.

47_المُسْنِدُ الكَبِيْرُ، جَامِعُ الإِجَازَاتِ الشَّهِيْرُ الشَّيْخُ: صَالِحُ أحْمَدُ بنُ مُحَمَّدٍ الأرْكَانِيُّ المَكَّيُّ، ثمُّ الرَّابِغِيُّ الأثَرِيُّ السَّلَفِيُّ رَحِمَهُ اللهُ، المُتَوَفَّى سَنَةَ (1418)؛
48_الشَّيْخُ المُعَمَّرُ الكَبِيْرُ: عَبْدُ اللهِ بنُ أحْمَدَ بنِ مُحْسِنٍ اليَافِعِي النَّاخِبيِّ رَحِمَهُ اللهُ (24/5/1428)، نَزِيْلُ جُدَّةَ، وهُوَ مِنْ أكْبَرِ مَنْ أدْرَكْنَاهُ وجَالَسْنَاهُ,وقَدْ بَلَغَ النَّاخِبِيُّ رَحِمَهُ الله مِنَ العُمُرِ مِئَةً وسِتَّةَ عَشَرَ سَنَةً.
والشيخ يروي عن غير من ذكرنا من العلماء والمسندين وارتحل الشيخ إلى مصر والهند واليمن وغيرها ، وروي عن علماء الحرمين الشريفين ، والشام ، واليمن ، ونجد ، والعراق ،ومصر، والمغرب ، والهند،والباكستان ، وغيرها من البلاد الإسلامية فمن بلاد الشام غير من ذكرنا الشيخ أحمد نصيب المحاميد الدمشقي رحمه الله,و الشيخ حسين بن أحمد عسيران البيروتي رحمه الله, الشيخ عاصم بن عبد الله القريوتي الأردني ثم المدني حفظه الله,و الشيخ المعمّر العلامة الفقيه المسند عبد الفتاح أبو غدة الحلبي ت 1417هـ رحمه الله,و الشيخ محمد نمر الخطيب حفظه الله.
ومن بلاد نجد والحجاز الشيخين السيد أحمد بن أبي بكر بن أحمد بن حسين الحِبْشي (ابن صاحب الدليل المشير((محمد بن أبي بكر بن أحمد الحبشي(ابن صاحب الدليل المشير) حفظهم الله, الشيخ عبد الفتاح بن حسين بن إسماعيل بن محمد طيبرَاوَهْ المكي الشافعي : 1334هـ- 1424هـ رحمه الله ,
والشيخ المعمّرالعلامة سماحة شيخناالقاضي محمد بن عبد الله بن محمد آدُّ الجكني الشنقيطي المدني المالكي قاضي بدر(1323هـ-1424هـ) غفر الله له وعفا عنه وهو يروي عن مسند الحرم : عمر بن حمدان المحرسي , ومسند حلب :محمد راغب بن محمود الطباخ الحلبي صاحب كتاب [إعلام النبلاء بتاريخ حلب الشهباء] :1293هـ-1370هـ , وأكبر المسندين في القرن الرابع عشر محمد عبد الحي الكتاني , وعيدروس بن سالم بن عيدروس البار الحضرمي :1299هـ -1367هـ , وصالح بن الفضيل التونسي المدني :1294هـ- 1376هـ , وعبدالرحمن بن زيدان الحسني العلوي , والشيخالعابد بن أحمد بن الطالب بن محمد ابنسُودة المري الفاسي : 1272هـ-1359 , وعبد الحفيظ بن محمد الطاهر الفاسي الفهري ,ومحمد المدني بن الغازي بن الحسني الـمَشِيْشِي , ومحمد الباقر بن محمد بن عبدالكبير الكتاني ت1384هـ, ومحمد الزغواني التونسي , وغيرهم , وقد كُتب في الترجمةله كتاب : العلامة محمد بن عبد الهادي المنوني : لمحمد بن عبد الله آل الرشيد) .
, والشيخ عبد الله بن صالح بن محمد العبيد حفظه الله , الشيخ د: أبو محمد عبد الله بن حمود بن عبد الله التويجري ,الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن السعد المطيري النجدي حفظه الله , و الشيخ هشام بن محمدبن سليمان السعيد النجدي حفظه الله ,و الشيخ يحيى بن عثمان المدرس , المدرس بالمسجد الحرام حفظه الله.
ومن بلاد اليمن أحمد بن محمد بن محمد زبارة مفتي اليمن (1325هـ-1421هـ) ,الشيخ حمود بن عباس المؤيد اليمني حفظه الله, الشيخ المعمّر السيد عبد الرحمن بن أحمد الكاف الحسيني الحضرمي رحمه الله ,و الشيخ قاسم بن إبراهيم بن حسن البحر حفظه الله.
ومن بلاد المغرب الشيخ إدريس بن سعيد بن إدريس بن أبي جيدة الفاسي المغربي حفظه الله, الشيخ السيد د. إدريس ابن الإمام محمد بن جعفر الكتاني المولود سنة 1336هـ, الشيخ عبد العظيم بن محمد المهدي بن محمد بن عبد الكبير الكتاني المغربي حفظه الله,و الشيخ السيد الحسن بن محمد بن الصديق الغماري,و الشيخ السيدعبدالعزيزبن محمد بن الصديق الغماري, الشيخ السيد عبد الله بن عبد القادر التليدي الطنجي الحسني, و الشيخ المعمّر السيد محمد المنتصر بن محمد الزمزمي بن محمد بن جعفر الكتاني رحمه الله , والشيخة الملكة فاطمة الشفاء بنت أحمد الشريف السنوسي زوجة ملك ليبيا السابق, الشيخ السيد مالك بن العربي بن أحمد بن محمّد بن أبي عبد الله محمّد بن عليّ السَّنوسيّالهاشميّ الحسني الإدريسيّ المدني (1351هـ-1434هـ), و السيد نافع بن العربي بن أ حمد الشريف السنوسي حفظه الله,و الشيخ محمد الشاذلي النيفر رحمه الله
ومن العراق والبحرين الشيخ أكرم بن عبد الوهاب الموصلي العراقي حفظه الله ,و الشيخ نظام يعقوبي العباسي البحريني حفظه الله
ومن بلاد الهند والباكستان الشيخ عبد العزيز الأعظمي العمري المئوي الهندي رحمه الله, و الشيخ المعمّر عبد الغفار حسن الرحماني حفظه الله, الشيخ عبد المنان بن عبد الحق بن عبد الوارث النورفوري الباكستاني الأثري,و الشيخ المعمّر العلامة عبيد الله بن عبد السلام المباركفوري الرحماني ت1414هـ رحمه الله, والشيخ العلامة السيد علي بن عبد الحي الحسني ـ أبو الحسن الندوي ـ ت 1420هـ رحمه الله , و الشيخ العلامة محمد يونس الجونفوري الهندي
ومن بلاد السودان الشيخ السيد مساعد بن بشيربن علي بن الحاج سعدالحسيني المشهوربحاج سديرة السوداني.

 
انتفاع طلبة العلم من الشيخ

سمع وقرأ على الشيخ حفظه الله كثير من الكتب والمتون العلمية والأجزاء الحديثية جمع كبير من طلاب العلم يزيدون عن ا لمئات من بلاد شتي.
نبذة من أخلاق الشيخ :
الشيخ حفظه الله على جانب كبيرمن الأخلاق الفاضلة والآدب الجم,متواضعاًدائما"للصغير والكبير فلا يسئله طالب مسئله ويرده ،اراه حلو المفاكهة ، محبوب العشرة ، كتاباته كثيرة اللطائف والفوائد.ولا يمل الطالب من قرأتها وإن طالت لعظم فوائدها,كثير الثناء على شيوخه والدعاء لهم والترحم والترضي عليهم، ولذا ترجم لجمع كبير منهم ومن جلس في مجالسه وحضر دروسه وشروحه استفاد من أطايب حديثه ، فهو شديد الحرص على أن يحتوي مجلسه على المسائل العلمية ، ويحصل لأهل المجلس فوائد عظمى من هذه المسائل النافعة سواء فى الدراية او الروايةو وهو ممن تفرح برؤيته وبالجلوس بين يديه بل وبسماعك لاسمه وصوته جزاه الله عنا خير الجزاء.
مصنفاته:
1_فتح الجليل فى ترجمة شيخ الحنابلة عبدالله العقيل.
2_جمهرة الأجزاء الحديثية وهى تحقيق لتسعة عشر جزءا" حديثيا",
3_والنوافح المسكية,
4- ودفاعا" عن النبي صلى الله عليه وسلم وسنته المطهرة.
5_رسالة فى فضائل وأخبار معاوية بن أبي سفيان على نهج المحدثين .
6_ونيل الأماني بفهرسة مسند العصر عبدالرحمن الكتاني.
7- الدرة اليتيمة بتخريج أحاديث التحفة الكريمة
8- ثبت الكويت
9- مجموعة رسائل تراثية
وتآليف وتحقيقات متعددة أخرى، ومجموع ما طُبع منها بضع وستون عنوانا.
كما ترجم الشيخ حفظه الله لعدد من مسندى وعلماء ومشايخ العصر منهم شيخنا بالمراسلة والمكاتبة العلامة ابن باز,و شيخ الحنابلة عبدالله العقيل,والشيخ المعمر عبدالرحمن الكتاني,وعبدالحكيم الجيوري,وشيخنا المعمر أحمد السورتى وغيرهم كثير, تقبل الله من شيخنا ورفع درجته بما خطت يده
قلت:وقد رزقنى الله تعالى الإجازة من فضيلته فى 10/8/1430 وأجازنى غير مرة مشافهة" بجميع مروياته ومؤلفاته وتحقيقاته ,وسمعت عليه بعض صحيح البخاري بما فيه من ثلاثيات,وأجازنى بباقيه ,والشمائل للإمام الترمذي ,وكتاب التوحيد,والأصول الثلاثة,والأوئل السنبلية وغيرها ومازلت الى الان استفيد من كتابات الشيخ وفوائده على الشيكة,واتمنى لقاء الشيخ ومجالسته والاخذ عنه يسر الله ذلك. وأخيرا"هذه الترجمة الموجزة للشيخ هي أقل ما يتوجب على تلميذ أتجاه شيخه من الحقوق .

هناك 5 تعليقات:

  1. السلام عليكم ارجو من فضيلتكم ارشادى فى كيفية التواصل مع الشيخ محمد زياد التكلة لاننى ارغب فى الحصول على اجازة عامة منه وجزاكم الله خيرا

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتة
      يمكن مراسلة الشيخ عبر موقع ملتقى أهل الحديث والله أعلم

      حذف
  2. نريد عنوان الشيخ في الرياض او رقم جواله

    ردحذف
  3. فضلا ممكن ذكر وكالات الشيخ من المشايخ

    ردحذف
  4. أحسن الله إليكم ، ورضي عنكم

    ردحذف